هل يمكن استبدال الفوركس بالوظيفة؟

الفوركس والوظيفة هما مصدران للدخل لهما إيجابيات وسلبيات ومفاهيمهم مختلفة بشكل كبير ولا يمكن استبدال أحدهما بالآخر بل يمكننا القول بانهما يكملان بعضهم الاَخر! فيمكن أن يختار الشخص اعتماد كليهما.
حيث يشترط في سوق الفوركس أن يكون الشخص لدية معرفة عالية بأساسيات التداول وتحليل الأسواق، إضافة إلى معرفة تامة بأحجام الخطورة وكيفية التحكم فيها ويمكن أن يكون الفوركس مصدر للدخل الإضافي لكن يحتاج إلى الخبرة والمهارة لتحقيق ذلك.
أما الوظيفة فهي تُتعبر مصدر أساسي أقوى للدخل وأكثر ثباتاً ولكنها تتطلب ايضاً خبرة ومهارة خاصة بمجال العمل بالإضافة الى توفير الخدمات أو المنتجات ذو جودة للعملاء ويمكن تحسين دخل الشخص من خلال العمل على تطوير مهاراته والحصول على تحديثات في مجال العمل.

الفوركس ام الوظيفة المميزات والعيوب

من يحقق أرباح أكثر، الفوركس ام الوظيفة؟

هنالك بعض من المتداولين الذين حاولوا تحقيق دخل إضافي عن طريق التداول بدوام جزئي أو كلي ولكنهم فشلوا في نهاية المطاف، فأن تحقيق دخل إضافي صغير من الفوركس هي بالتأكيد فكرة رائعة وحقيقية ولكن تأتي مع الكثير من المخاطر فتحقيقها ليس بمهمة يسهل إنجازها أو أنه يمكن تحقيق النجاح خلال فترة قليلة فقد يستغرق الأمر شهوراً بل سنوات من التعليم لتصل الى الخبرة المطلوبة حتى تتمكن من بناء دخل منتظم من تداول الفوركس ويمكنك الاعتماد عليه في أمورك الحياتية، لكن طوال هذه الرحلة الطويلة ستواجه العديد من التحديات والصعوبات والخسارات أيضاً.

ماذا افعل لأجعل الفوركس وظيفتي؟

توجد العديد من الأمور التي يجب على الشخص ان يأخذها بعين الاعتبار عند التفكير باستبدال الفوركس بالوظيفة منها:
🔸الوقت: يجب ان تبذل نفس القدر من الجهد والوقت والعمل الشاق التي تتطلبها أي وظيفة أخرى، أي يجب ان تصبح تماماً مثل “المتداول بدوام كامل” خصوصاً عندما يتعلق الأمر بتعلم التداول ومراقبة الأسواق وإنشاء واختبار استراتيجيات مربحة.

🔸المال: من الأمور التي يعاني منها اغلب الأشخاص الراغبين بالتداول هو الافتقار إلى التمويل المناسب فهي تعد من أحد أبرز التحديات في هذا المجال، من الممكن ان تتداول بحساب ورأس مال صغير نسبياً ولكن ذلك سيسمح لك بإجراء صفقات صغيرة للغاية وبالمقابل يجب الالتزام باستراتيجية عقلانية تنطوي على فتح صفقات بأحجام مناسبة وعدم المخاطرة بأكثر من 2% من رأس المال في الحساب فبالتالي لن تحقق سوى أرباح ضئيلة جداً.

🔸الخبرة: يجب أن يكون تركيزك في أفضل حالاته عند التخطيط للصفقات وتنفيذها وتكون بكامل طاقتك ونشاطك لتحليل الأسواق المالية ودراسة الاستراتيجيات الأنسب لك، فاستنفاذ هذه الطاقة والمجهود قد يجعلك تواجه صعوبات في التحلي بالتركيز اللازم لتداول الفوركس ويقلل من الخبرة، فيجب الحفاظ على صفاء الذهن لإعداد خطط تداولية واضحة وصحيحة.

هل يجب أن اترك وظيفتي؟

قد تشعر برغبة في التخلي عن وظيفتك اليومية تماماً وتخصيص وقتك بأكمله للتداول في أسواق العملات والأسواق الأخرى ولكن بغض النظر عن وظيفتك الحالية لا تُقدم على هذه الخطوة وترك الوظيفة من اجل التداول، فأن تمتلك وظيفة بدخل ثابت هي في الحقيقة بداية رحلتك في عالم التداول، يمكن ان تستغل الوقت وتضع في منتهى الدقة جدول المهام اليومية الخاص بك عندما تقوم باختيار وتجربة أنظمة التداول ويجب أن تكون قادراً على إيجاد النظام الذي يسمح لك بالتداول دون التأثير على أدائك في وظيفتك الحالية.

فلا يمكن اعتبار الفوركس بانه وظيفة بأساس دائم، ومن الممكن ان التكون الوظيفة لا تكفي وحدها فيتم زيادة الدخل عن طريق تغذيته بإيرادات منتظمة من أرباح التداول، فهما جنباً الى جنب يحققان الاستقرار المالي للشخص، وربما بعد سنوات من الخبرة في التداول ستحقق أرباح كافية في يوم من الأيام تُغنيك عن راتبك الثابت وتسمح لك بمغادرة وظيفتك اليومية!

فإن الاختيار بين تداول الفوركس والوظيفة سيعتمد في النهاية على الأهداف المالية للشخص نفسه وامكانية تحمله للمخاطر فضلاً عن أهمية الخبرة الكافية لتحديد المسار الذي يجب اتباعه، فإذا كنت مهتم بمتابعة تداول الفوركس كمهنة فمن المستحسن تقوم بتثقيف نفسك جيداً والبدء بمبلغ صغير من رأس المال مع وجود خطة احتياطية مثل الوظيفة لدعم نفسك مالياً.

اشترك معنا
التداول الاجتماعي

التداول الاجتماعي

ظهر نظام التداول الاجتماعي للمرة الأولى عام 2010، يسمح للمستثمر بالدخول إلى منصة تداول اجتماعي والقيام بعملية نسخ

المزيد »
Scroll to Top