مؤشر الدولار في أعلى مستوياته نحو 100 %!

مؤشر الدولار أو “US Dollar Index Dollar Index”، يعني نسبة العملة الأمريكية مقابل عملات الدول الأخرى.

المؤشر الأكثر شعبية للدولار ــ USDX، تشكلهُ غرفة تجارة نيويورك ويظهر علاقة الدولار بالعملات الستة التالية، اليورو، الين الياباني، الفرنك السويسري، الدولار الكندي، الكراون السويدي، والجنيه الإسترليني.

العملات لديها حصص مختلفة في السلّة، من هذا المنطلق يتم حساب مؤشر الدولار كمتوسط المرجح من أسعار العملات الستة.
مؤشر الدولار في أعلى مستوياته نحو 100 %!
الحصة الأكبر لليورو ــ 50%. وكثيراً ما يستخدم المتداولين مؤشر USDX كمؤشر للتحليل التقني.

بعد تصريحات جيروم بأول مؤخرا بأنه يميل إلى دعم زيادة أسعار الفائدة 25 نقطة أساس في اجتماع السياسة النقدية في مارس/ آذار، من 25 نقطة أساس.

في اجتماع واحد أو أكثر إذا لم ينخفض التضخم في وقت لاحق هذا العام كما هو متوقع جاءت هذه التصريحات كمنقذ للدولار الأميركي الذي تحول الى أحد أدوات الملاذات الآمنة لدى المستثمرين خلال هذه الأزمة ارتفع على أثرها مؤشر الدولار حتى 100
حافظ مؤشر الدولار على تقدمهُ الأخير فوق 99 يوم الثلاثاء، محلقاً فوق المستويات التي شوهدت لآخر مرة في مايو 2020، واستفاد من تدفقات الملاذ الآمن، حيث واصل المستثمرون تقييم حالات عدم اليقين الجيوسياسية والاقتصادية المحيطة بالحرب الروسية الأوكرانية.

لم يُظهر الصراع الدائر في أوكرانيا أي علامات على تراجع التصعيد واستمر في تعطيل الأسواق العالمية.

وقد أدى ذلك إلى ارتفاع أسعار السلع الأساسية، والأمر الذي غذى مخاوف التضخم والنمو، مما شكل تحديات جديدة للبنوك المركزية، كما ينتظر المستثمرون الآن تقرير التضخم الأمريكي المقرر صدوره يوم الخميس والذي من المتوقع أن يسجل أعلى مستوياته في عدة عقود عند 7.9٪ في فبراير.

Scroll to Top